نياحة الراهب القمص روفائيل المحرقي

وَلَمَّا كَمِلَتْ أَيَّامُ خِدْمَتِهِ مَضَى إِلَى بَيْتِهِ (لو 1: 23) تنيح اليوم السبت 8 أغسطس 2020م الراهب القمص روفائيل المحرقي أحد ملائكة دير السيدة العذراء المحرق الأرضيين عن عمر يناهز 64 عاماً.

سيم راهبا في 25 أغسطس عام 1989م بيد المتنح الأنبا ساويرس أسقف ورئيس دير السيدة العذراء بالمحرق، والمتنيح الأنيا أغاثون مطران الإسماعلية، ونيافة الأنبا كيرلس أسقف نجع حمادي وتوابعها ،وسيم قساً في 13 اكتوبر 1997م بيد كل من المتنيح الأنبا ساويرس ونيافة الأنبا كيرلس أسقف نجع حمادى ونيافة الأنبا بيمن أسقف نقاده وقوص ، ونيافة الأنبا غبريال أسقف بني سويف وتوابعها أطال الله حياتهم، وقمصا في 10 ابريل 2009م بيد المتنيح الأنبا ساويرس أسقف ورئيس دير السيدة العذراء بالمحرق.

خدم قداسته كنائسي للكنيسة الاثرية بالدير المحرق مهتماً بكل شئون خدمتها من صلوات وتنظيم ونظافه، كما خدم قداسته أيضا كمسجل للكلية الاكليريكية بالدير المحرق، وذلك قبل خدمته في كنيسة مارجرجس بالداخلة بالوادي الجديد لمدة 20 سنه، قام خلالها ببناء كنيسة جدبدة هناك وعمل الله على يديه الكثير والكثير اثنائها، كان قداسته بسيطا جداً في ملبسه ومأكله وفي تعاملاته مع الجميع، ولم نسمع يوما عن خلاف وقع بينه وبين أي أحد، كان رحوماً على المعوزين، مدققا في حياته الرهبانية والروحية كجندى صالح للمسيح. وقام بصلاة الجناز اليوم السبت نيافة الحبر الجليل الانبا بيجول اسقف ورئيس دير المحرق ومجمع رهبان الدير. نيح الله نفسه في فردوس النعم وعزائنا لكل محبيه.